منظمة العمل الدولية: توقعات بتباطؤ انتعاش الوظائف في العالم

{

توقعت منظمة العمل الدولية أن يستغرق انتعاش سوق الوظائف العالمية وقتاً أطول مما كان يعتقد وأن تبقى معدلات البطالة عالية حتى عام 2023 على الأقل وذلك بسبب عدم اليقين بشأن مسار جائحة كوفيد 19 ومدتها.

وقدرت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في تقرير أصدرته اليوم تحت اسم “العمالة العالمية والتوقعات الاجتماعية لعام 2022” وأوردته وكالة رويترز أن عدد الوظائف سيقل بما يعادل نحو 52 مليون وظيفة في 2022 مقارنة بمعدلات ما قبل كوفيد 19 وهو ما يصل إلى نحو مثلي التقديرات السابقة للمنظمة في حزيران 2021.

وأضافت: إن الاضطرابات ستستمر في عام 2023 حيث سيكون هناك نحو 27 مليون وظيفة وحذرت من انتعاش بطيء وغير مؤكد موضحة أن آفاق سوق العمل العالمية تدهورت وأن العودة إلى الوضع السابق للجائحة ما زال بعيد المنال على الأرجح بالنسبة لكثير من دول العالم.

وحسب التقرير فإن سرعة التعافي تختلف باختلاف المناطق حيث تظهر مناطق أوروبا وأمريكا الشمالية أكثر العلامات المشجعة وتأتي بعدها جنوب شرق آسيا وأمريكا الجنوبية.

وفي المجمل تشير التقديرات إلى أن نحو 207 ملايين شخص سيكونون عاطلين عن العمل في 2022 ومع ذلك ذكر التقرير أن التأثير سيكون أكبر لأن الكثيرين تركوا سوق العمل ولم يعودوا بعد.

المصدر: الوكالة العربية السورية سانا

}