خطوات انضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية

{

7 فبراير 1998:

صدر قرار رئيس مجلس الوزراء بشأن تشكيل لجنة حكومية من ممثلي وزارات التموين والتجارة والتخطيط والتنمية والصناعة والمالية، والبنك المركزي لدراسة مناسبة لانضمام اليمن إلى منظمة التجارة العالمية.

1 يونيو 1998:
تقديم برنامج الحكومة إلى مجلس النواب والذي تضمن لأول مرة هدف الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية.

5 أغسطس 1998:
صدور قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 239 لعام 1998م بشأن إنشاء اللجنة الوطنية للإعداد والتفاوض مع منظمة التجارة العالمية برئاسة وزير التموين والتجارة (تم تعديل القرار من خلال قرار مجلس الوزراء رقم 11 لعام 2001م ).

14 ابريل 2000:
صدرت قرارات مجلس الوزراء بالأرقام (84/83/82) بشأن:
1. الموافقة على مسودة خطاب طلب الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية.
2. تشكيل فريق التفاوض للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية برئاسة وزير التموين والتجارة ( تم تعديل القرار بقرار مجلس الوزراء رقم (11) لعام 2001م ).
3. تشكيل لجنة السياسات العامة للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزراء الشئون القانونية والمالية والصناعة والتخطيط والتنمية والتموين والتجارة ( تم تعديل القرار قي 28/8/2001)

17 يوليو 2000:
اقر المجلس العام لمنظمة التجارة العالمية طلب انضمام الجمهورية اليمنية إلى منظمة التجارة العالمية بالإجماع، وتشكيل فريق عمل مفتوح العضوية من قبل الدول الأعضاء في المنظمة، والبدأ بإعداد مذكرة نظام التجارة الخارجية، المتطلب الأول لبدء عملية التفاوض لانضمام الجمهورية اليمنية إلى منظمة التجارة العالمية.

أغسطس 2002:
اجتماع لجنة السياسات العامة للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية وإقرار استكمال مسودة المذكرة بصورة نهائية لعرضها على مجلس الوزراء للموافقة عليها.

22 أكتوبر 2002:
أقر مجلس الوزراء في اجتماعه الدوري يوم الثلاثاء الموافق 22 أكتوبر 2002 مسودة مذكرة نظام التجارة الخارجية وكلف وزير الصناعة باستكمال الإجراءات اللازمة لتقديمها لمنظمة التجارة العالمية.

20 نوفمبر 2002:
تم تقديم المذكرة عبر بعثة بلادنا بجنيف إلى قسم الانضمام في سكرتارية المنظمة وقام قسم الانضمام بالمنظمة بمراجعة محتوياتها وتوافقها مع شروط تقديم مذكرات نظام التجارة الخارجية للدول الساعية للانضمام للمنظمة، وتم قبول المذكرة وجرى إعادة إصدارها بالوثيقة رقم WT/ACC/YEM/3  بتاريخ 20 نوفمبر 2002م.
قامت بعض الدول الأعضاء بمنظمة التجارة العالمية بتوجيه الأسئلة حول مذكرة نظام التجارة الخارجية، حيث تلقت بلادنا أسئلة من كندا، استراليا، الاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة الأمريكية
وقامت الآلية الوطنية للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية  بإعداد الردود على هذه الأسئلة.

31 مايو 2004:
أقرت لجنة السياسات العامة للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية في اجتماعها المنعقد يوم الاثنين الموافق 31/5/2004م الإجابات على أسئلة أعضاء المنظمة حول مذكرة نظام التجارة الخارجية وكلف وزير الصناعة والتجارة باستكمال الإجراءات اللازمة لتقديمها لمنظمة التجارة العالمية .

يونيو 2004:
تم تقديم الإجابات على أسئلة أعضاء منظمة التجارة العالمية، عبر بعثة بلادنا بجنيف، إلى سكرتارية المنظمة، وقد وزعت الإجابات على الأعضاء بموجب الوثيقةWT/ACC/YEM/4. وتم تحديد موعد انعقاد الاجتماع الأول لفريق العمل الخاص بانضمام الجمهورية اليمنية للمنظمة بتاريخ 30 نوفمبر 2004 ، وذلك لغرض بدء إجراء المفاوضات مع أعضاء منظمة التجارة العالمية.

30 نوفمبر 2004:
انعقد الاجتماع الأول لفريق العمل الخاص بانضمام الجمهورية اليمنية إلى منظمة التجارة العالمية. وقد دشن هذا الاجتماع مفاوضات الانضمام للمنظمة بين بلادنا وأعضاء المنظمة ، على المستوى المتعدد الأطراف، وتم خلال هذا الاجتماع تلقي مجموعة جديدة من الأسئلة من أعضاء بلادنا للمنظمة بالإضافة إلى المتطلبات الجديدة التي يتوجب على بلادنا العمل على توفيرها بما يتوافق ومتطلبات الانضمام المختلفة.
وتواصلت جهود الآلية الوطنية للانضمام للمنظمة لإعداد الإجابات على المجموعة الجديدة من الأسئلة ولاستكمال الوثائق المطلوب تقديمها من قبل حكومة بلادنا.

أغسطس 2005:
تم تسليم الوثائق المطلوب تقديمها لمنظمة التجارة العالمية تمهيدا لانعقاد الاجتماع الثاني لفريق العمل الخاص بانضمام بلادنا للمنظمة، ، ومن ضمنها الإجابات على المجموعة الثانية من أسئلة أعضاء المنظمة حول مذكرة نظام التجارة الخارجية.

اكتوبر 2005:
انعقد الاجتماع الثاني لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية بتاريخ 3 أكتوبر 2005 وتم خلالة مناقشة وثيقة "ملخص الحقائق" التي تتضمن ملخص لجميع الوثائق التي قدمتها بلادنا للمنظمة منذ بداية عملية الانضمام. وعلى هامش هذا الاجتماع عقدت جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وبعض شركاءها التجاريين وهم: الولايات المتحدة، الاتحاد الاوروبي، كندا، اليابان، استراليا، كل على حدة، وقد تركزت هذة المفاوضات حول العروض الاولية للنفاذ للاسواق بالنسبة للسلع والخدمات. وعلى ضوء نتائج هذة المفاوضات على المستوى الثنائي والمتعدد الاطراف بدأت الالية الوطنية للانضمام للمنظمة بالعمل على اجراء التعديلات اللازمة على العروض الاولية الخاصة بالوصول للاسواق بالنسبة للسلع والخدمات والوثائق الاخرى المطلوب اجراء التعديلات اللازمة عليها والاجابات على المجموعة الجديدة من الاسئلة حول نظام التجارة الخارجية بالاضافة الى متطلبات الانضمام المختلفة المطلوب انجازها قبل منتصف عام 2006 وهوالموعد المقترح لعقد الاجتماع الثالث لفريق العمل الخاص بانضمام بلادنا للمنظمة.

ابريل 2006:
أقرت لجنة السياسات العامة للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية في اجتماعها المنعقد بتاريخ 3/4/2006م مجموعة من الوثائق المطلوب تقديمها لسكرتارية المنظمة تمهيدا لانعقاد الاجتماع الثالث لفريق العمل الخاص بانضمام بلادنا للمنظمة .كما أقرت مجموعة من الاجراءات المتعلقة بجولة المفاوضات القادمة.

مايو 2006:
تم تقديم الوثائق التي أقرتها لجنة السياسات العامة للتفاوض مع المنظمة الى سكرتارية المنظمة عبر بعثة بلادنا بجنيف.

يوليو 2006:
انعقد الاجتماع الثالث لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية وتم خلالة مناقشة وثيقة "ملخص الحقائق " التي تتضمن ملخص للوثائق التي قدمتها بلادنا لسكرتارية المنظمة خلال
شهر مايو 2006 ، ومن ضمنها الاجابة على أسئلة أعضاء المنظمة حول نظام التجارة الخارجية . وخلال هذا الاجتماع تلقت بلادنا مجموعة جديدة من الاسئلة مطلوب الاجابة عليها وتسليمها لسكرتارية المنظمة قبل انعقاد الاجتماع الرابع لفريق العمل المتوقع عقدة خلال الربع الاول من عام 2007 م، بالاضافة الى متطلبات الانضمام الأخرى المتمثلة في الوثائق المطلوب إدخال التعديلات اللازمة عليها والوثائق الأخرى المطلوب إنجازها في هذا الإطار .وعلى هامش هذا الاجتماع عقدت جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وبعض شركاءها التجاريين الاعضاء بالمنظمة ، وقد تركزت هذة المفاوضات حول العروض المعدلة للنفاذ للاسواق بالنسبة للسلع والخدمات .

يونيو 2007:
إرسال الإجابات على أسئلة أعضاء المنظمة حول مذكرة نظام التجارة الخارجية ومجموعة من الوثائق الأخرى ، وهي عبارة عن ملحقات متعلقة بهذه الإجابات ، إلى سكرتارية منظمة التجارة العالمية.
إرسال بقية الوثائق إلى سكرتارية منظمة التجارة العالمية والتي ستعرض على الاجتماع الرابع لفريق العمل المقرر انعقاده خلال شهر أكتوبر2007م.

أغسطس 2007:
استلام وثيقة ملخص الحقائق من سكرتارية منظمة التجارة العالمية، وهي الوثيقة التي تتضمن ملخص لجميع المعلومات التي قدمتها بلادنا حول نظام التجارة الخارجية من خلال الوثائق التي تم تسليمها لسكرتارية المنظمة خلال شهري يونيو ويوليو 2007م، كذلك المعلومات التي تم تقديمها لسكرتارية المنظمة في وقت سابق في مذكرة نظام التجارة الخارجية، وتعد هذه الوثيقة الأساس التي يبنى عليه اجتماع فريق العمل الخاص بانضمام بلادنا للمنظمة. وتمت مراجعة هذه الوثيقة وإقرارها وإعادة إرسالها لسكرتارية المنظمة خلال شهر أغسطس 2007م.

سبتمبر 2007:
عقدت مفاوضات ثنائية بين بلادنا والشركاء التجاريين الرئيسين لبلادنا الأعضاء في المنظمة وهم: الولايات المتحدة الأمريكية، الاتحاد الأوروبي، كندا، كوريا، اليابان، استراليا، وتركزت حول العرض السلعي والعرض الخدمي. وقد تلقت بلادنا على هامش هذه المفاوضات مجموعة جديدة من الأسئلة قدمت من الولايات المتحدة الأمريكية .

نوفمبر 2007:
أنعقد الإجتماع الرابع لفريق العمل بتاريخ 2 نوفمبر2007م وخلال الاجتماع تم مناقشة تطور مفاوضات اليمن للانضمام للمنظمة على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف والخطوات التي قطعتها اليمن في تلبية متطلبات الانضمام والإجابة على الاستفسارات المقدمة من أعضاء المنظمة من خلال إستعراض وثيقة ملخص الحقائق التي تعد بمثابة ملخص للمعلومات التي تم تقديمها للمنظمة حول نظام التجارة الخارجية والمعلومات التي وردت في الإجابات على أسئلة الأعضاء والتي تبنى على أساسها المفاوضات متعددة الأطراف في إطار فريق العمل. كما تم إطلاع فريق العمل على الخطوات التي تم إنجازها فيما يتعلق بالجوانب التشريعية والقانونية ذات الصلة بعملية الإنضمام والخطوات التنفيذية التي أحرزتها بلادنا في تنفيذ عدد من الإتفاقيات في مجالات الجوانب التجارية المتعلقة بالملكية الفكرية وإتفاقية الصحة والصحة النباتية وإتفاقية التقييم الجمركي وإتفاقية العوائق الفنية أمام التجارة. وأثار بعض أعضاء المنظمة عددا من الأسئلة الإضافية والنقاط الأخرى حول السياسات التجارية لليمن، وخطط العمل الخاصة بتنفيذ بعض إتفاقيات المنظمة، وسياسات الإستثمار، والشركات المملوكة للدولة ونظام المواصفات والمقاييس وغيرها من القضايا .
وسبق اجتماع فريق العمل عقد جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وكل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وكندا وكوريا واستراليا واليابان تم خلالها مناقشة العروض الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع والخدمات ومحاولة تقريب وجهات النظر بهذا الشأن بالصورة التي تساعد على إنجاز هذه المفاوضات تمهيدا للتوقيع على إتفاقيات ثنائية مع أعضاء المنظمة في أقرب وقت ممكن. كما ألتقى فريق التفاوض اليمني خلال هذه الزيارة بعدد من خبراء منظمة التجارة العالمية ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأنكتاد) تم خلالها مناقشة الجوانب المتعلقة بعملية إنضمام بلادنا للمنظمة.

فبراير ومارس 2008:
أنعقدت جولة من المفاوضات الثنائية مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي تركزت حول العروض الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع والخدمات وعدد من المواضيع المتصلة بنظام التجارة الخارجية.

أغسطس 2008:
ارسال العرض السلعي العام المعدل لنفاذ السلع للأسواق الى سكرتارية المنظمة، والعروض الثنائية المعدلة لنفاذ السلع للأسواق لكل من الولايات المتحدة ،اليابان، وكوريا .وكذا إرسال الاجابات على المجموعة الجديدة من أسئلة أعضاء المنظمة.

سبتمبر 2008:
استلام وثيقة مسودة تقرير فريق العمل والتي تمثل الأساس الذي يبنى عليه بروتوكول ملخص الحقائق من سكرتارية منظمة التجارة العالمية.

أكتوبر 2008:
أنعقد الإجتماع الخامس لفريق العمل بتاريخ 25أكتوبر2008م وخلال الاجتماع تم مناقشة المستجدات في مفاوضات اليمن للانضمام للمنظمة على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف والخطوات التي قطعتها اليمن في تلبية متطلبات الانضمام والإجابة على الاستفسارات المقدمة من أعضاء المنظمة من خلال إستعراض وثيقة مسودة تقرير فريق العمل. كما تم اطلاع فريق العمل على جميع الخطوات التي تم اتخاذها والتقدم الذي تم تحقيقه في الجوانب المختلفة خاصة متطلبات الانضمام في اطار فريق العمل والمتمثلة في التقدم المحرز على صعيد مراجعة التشريعات التجارية وفقا لمتطلبات الانضمام واعداد خطط العمل ومراجعة السياسات التجارية بما يلبي طلبات الانضمام الى المنظمة. كما تم التأكيد على أهمية توفير المرونات اللازمة لليمن للتوائم مع اتفاقيات المنظمة وتوفير الدعم الفني اللازم لمساعدة اليمن على تطبيق التزاماتها تجاه المنظمة. وأثار بعض أعضاء المنظمة عددا من الأسئلة الإضافية والنقاط الأخرى حول السياسات التجارية لليمن وغيرها من القضايا التي لاتزال محل نقاش بين اليمن وأعضاء المنظمة ومن أهمها: سياسات الدعم التي ينص عليها قانون الاستثمار وحقوق المتاجرة، وسيتم تقديم الردود على هذه الأسئلة كتابيا في وقت لاحق.
وسبق اجتماع فريق العمل عقد جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وكل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وكندا وكوريا واستراليا واليابان تم خلالها مناقشة العروض الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع والخدمات ومحاولة تقريب وجهات النظر بهذا الشأن بالصورة التي تساعد على إنجاز هذه المفاوضات تمهيدا للتوقيع على إتفاقيات ثنائية مع أعضاء المنظمة في أقرب وقت ممكن. وعلى هامش هذه الاجتماعات عقد فريق التفاوض اليمني لقاءات مع مسؤلي بعض المنظمات الدولية ذات العلاقة التي مقرها جنيف تم خلالها بحث أوجه التعاون مع بلادنا وأوجه الدعم التي يمكن تقديمها من قبل هذه المنظمات بما يساعد على دعم انضمام بلادنا للمنظمة.

مارس 2009:
تم ارسال عروض ثنائية مراجعة للسلع لكل من كندا واستراليا.

ابريل 2009:
تم ارسال الاجابات على اسئلة اعضاء المنظمة البالغ عددها 92.
كما تم مراجعة عناصر مسودة تقرير فريق العمل الخاص بإنضمام بلادنا الى المنظمة والتي سيتم مناقشتها مع أعضاء المنظمة في اجتماع فريق العمل السادس في يوليو 2009م.

مايو 2009:
عقدت بلادنا جولة من المفاوضات الثنائية مع الاتحاد الاوروبي في بروكسل خلال الفترة من 26-28 / 5/2009م تم خلالها التفاوض حول عروض النفاذ للاسواق للسلع والخدمات وفقا لطلبات وملاحظات الاتحاد الاوروبي في الجولة الاخيرة من المفاوضات بين الجانبين المنعقدة في شهر أكتوبر 2008م.
 وتم اختتام هذه الجولة من المفاوضات بالتوقيع على اتفاقية ثنائية بين بلادنا والاتحاد الاوروبي فيما يتعلق بانفاذ السلع والخدمات للأسواق.

يونيو 2009:
تم ارسال عروض ثنائية مراجعة للسلع لكل من اليابان وكوريا الجنوبية.
كم تم عقد جولة من المفاوضات الثنائية مع الولايات المتحدة الامريكية عن طريق الفيديو كونفرنس قدمت خلاله الولايات المتحدة تعليقاتها على العرض المرسل اليها في ابريل 2009م تضمنت الموافقة على بعض البنود للسلع الزراعية و تحديد الأولوية لبعض السلع الزراعية من حيث الحصول على مزيد من التخفيض.

30 يونيو – 3 يوليو 2009:
أنعقد الإجتماع السادس لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية وخلال الاجتماع تم مناقشة المستجدات في مفاوضات اليمن للانضمام للمنظمة على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف وتلقت بلادنا خلال هذا الاجتماع وخلال الاجتماع قام فريق التفاوض اليمني برئاسة الاخ/ وزير الصناعة والتجارة رئيس اللجنة الوطنية للاعداد والتفاوض مع المنظمة بتقديم الردود على مجموعة من الاسئلة المطروحة، على أن يتم تقديم الردود على جميع الاسئلة كتابيا في وقت لاحق.
وسبق اجتماع فريق العمل عقد جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وكل من كندا وكوريا الجنوبية واستراليا واليابان وهندوراس تم خلالها مناقشة العروض الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع والخدمات ومحاولة تقريب وجهات النظر بهذا الشأن بالصورة التي تساعد على إنجاز هذه المفاوضات تمهيدا للتوقيع على إتفاقيات ثنائية مع أعضاء المنظمة في أقرب وقت ممكن.

سبتمبر 2009:
أستكملت بلادنا المفاوضات الثنائية مع أستراليا حول النفاذ الى الاسواق بالنسبة للسلع والخدمات، وذلك في اطار عملية الانضمام لمنظمة التجارة العالمية بعد مفاوضات دامت قرابة السنتين..
وتم اختتام هذه الجولة من المفاوضات بالتوقيع على اتفاقية ثنائية بين بلادنا والاتحاد الاوروبي فيما يتعلق بنفاذ السلع والخدمات للأسواق. وتتضمن الاتفاقية جداول الالتزامات التي ألتزمت بها بلادنا لأستراليا والتي تشمل سقوف التعرفة الجمركية أو " الربط التعريفي " للبنود السلعية التي تم التفاوض حولها، والتي تمثل أهمية بالنسبة لأستراليا في علاقاتها التجارية مع بلادنا، وكذا الالتزامات الخاصة بالنفاذ للاسواق لقطاع الخدمات وبذلك تكون بلادنا قد أستكملت التفاوض على المستوى الثنائي مع ثلاث دول أعضاء بالمنظمة وهي: الصين، الاتحاد الاوروبي ( المكون من 27 دولة )، وأستراليا. ومن شأن ذلك أن يساعد في تسريع وتيرة المفاوضات الثنائية مع بقية أعضاء المنظمة وتخفيف الضغط على بلادنا من قبل أعضاء المنظمة من حيث التنازلات المطلوب تقديمها في المفاوضات حول النفاذ للأسواق للسلع والخدمات.

يناير 2010:
أنعقد الإجتماع السابع لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية بتاريخ 25-26 يناير 2010م وخلال الاجتماع تم مناقشة المستجدات في مفاوضات اليمن للانضمام للمنظمة على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف. وتلقت بلادنا خلال هذا الاجتماع عددا من الاسئلة الاضافية حول عدد من المواضيع المتعلقة بالسياسات التجارية لليمن التي لاتزال محل نقاش بين اليمن واعضاء المنظمة ومن أهمها: سياسات الدعم التي ينص عليها قانون الاستثمار، حقوق المتاجرة، رسوم التسجيل التجاري، الرسوم النسبية مقابل الخدمات، الرسوم والضرائب الاخرى على السلع المستوردة، السلع الممنوعة، قانون الجمارك، التقييم الجمركي، قواعد المنشأ، مكافحة الاغراق، قضايا الزراعة المتعلقة باتفاقية الصحة والصحة والصحة النباتية، العوائق الفنية أمام التجارية وحقوق الملكية الفكرية.
وخلال الاجتماع قام فريق التفاوض اليمني برئاسة الاخ/ وزير الصناعة والتجارة رئيس اللجنة الوطنية للاعداد والتفاوض مع المنظمة بتقديم الردود على مجموعة من الاسئلة المطروحة، على أن يتم تقديم الردود على جميع الاسئلة كتابيا في وقت لاحق.
وبعد اجتماع فريق العمل تم عقد جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وكل من كندا وكوريا الجنوبية واستراليا واليابان واوكرانيا تم خلالها مناقشة العروض الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع والخدمات ومحاولة تقريب وجهات النظر بهذا الشأن بالصورة التي تساعد على إنجاز هذه المفاوضات تمهيدا للتوقيع على إتفاقيات ثنائية مع أعضاء المنظمة في أقرب وقت ممكن. وخلال هذه الجولة من المفاوضات أستكملت بلادنا المفاوضات الثنائية مع كندا حول النفاذ الى الاسواق بالنسبة للسلع والخدمات وتم التوقيع على اتفاقية ثنائية بين الجانبين، بعد مفاوضات دامت قرابة السنتين.

مارس 2010:
إرسال الإجابات على أسئلة أعضاء المنظمة حول السياسة التجارية لليمن ومجموعة من الوثائق الأخرى، وهي عبارة عن ملحقات متعلقة بهذه الإجابات، إلى سكرتارية منظمة التجارة العالمية.

 ابريل 2010:
استلام وثيقة مسودة تقرير فريق العمل من سكرتارية منظمة التجارة العالمية، وهي الوثيقة التي تتضمن ملخص لجميع المعلومات التي قدمتها بلادنا حول نظام التجارة الخارجية من خلال الوثائق التي تم تسليمها لسكرتارية المنظمة من بداية عملية الانضمام للمنظمة، كذلك المعلومات التي تم تقديمها لسكرتارية المنظمة في بداية مفاوضات الانضمام والتي تضمنتها مذكرة نظام التجارة الخارجية، وتعد هذه الوثيقة الأساس التي يبنى عليه اجتماع فريق العمل الخاص بانضمام بلادنا للمنظمة وبمثابة مسودة بروتوكول انضمام اليمن للمنظمة. حيث تمت مراجعة هذه الوثيقة وإعادة إرسالها لسكرتارية المنظمة خلال شهر ابريل 2010م.

مايو 2010:
عقد فريق التفاوض اليمني برئاسة وزير الصناعة والتجارة الاجتماع التشاوري الخاص بانضمام اليمن للمنظمة حيث رأس الاجتماع رئيس فريق العمل وحضره عدد كبير من أعضاء المنظمة، أكد خلاله معالي الوزير التزام الحكومة بخطة إنهاء المفاوضات واستكمال متطلبات الانضمام هذا العام وعلى ضرورة منح اليمن فترات إنتقالية معقولة لتنفيذ بعض الاتفاقيات ومرونات في مفاوضاتها المتبقية حول النفاذ إلى الأسواق ليتم إستكمال المفاوضات الثنائية. وأكد أن اليمن لن تألوا جهداً في إخراج عدد من القوانين والقرارات المطلوبة قبل نهاية هذا العام بحسب الخطة التشريعية.
وعلى هامش هذا الاجتماع عقد فريق التفاوض اليمني جولة من المفاوضات الثنائية حول النفاذ للاسواق للسلع والخدمات مع كل من اليابان وكوريا الجنوبية وأوكرانيا.

سبتمبر 2010:
أنعقد الاجتماع الثامن لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية بتاريخ 21 يناير 2010م وخلال الاجتماع تم مناقشة المستجدات في مفاوضات اليمن للانضمام للمنظمة على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف وفي مقدمتها الخطوات التشريعية التي اتخذتها اليمن للتوافق مع متطلبات الانضمام للمنظمة. وتلقت بلادنا خلال الاجتماع الدفعة الأخيرة من أسئلة الولايات المتحدة حول عدد من المواضيع المتعلقة بالسياسات التجارية لليمن التي لاتزال محل نقاش بين اليمن والولايات المتحدة على المستوى متعدد الأطراف في إطار فريق العمل ومن أهمها:  حقوق المتاجرة، رسوم السجل التجاري، الرسوم النسبية مقابل خدمات، الرسوم والضرائب الأخرى على السلع المستوردة، التقييم الجمركي، قواعد المنشأ، مكافحة الإغراق، قضايا الزراعة المتعلقة باتفاقية الصحة والصحة النباتية والسياسة الزراعية، العوائق الفنية أمام التجارة وحقوق الملكية الفكرية.
وخلال الاجتماع قام فريق التفاوض اليمني برئاسة الاخ/ وزير الصناعة والتجارة رئيس اللجنة الوطنية للاعداد والتفاوض مع المنظمة بتقديم الردود على مجموعة من الاسئلة المطروحة، على أن يتم تقديم الردود على جميع الاسئلة كتابيا في وقت لاحق.
وبعد اجتماع فريق العمل تم اختتام المفاوضات الثنائية بين بلادنا وكوريا الجنوبية بالتوقيع على الاتفاقية الثنائية للنفاذ للاسواق للسلع والخدمات بين الجانبين كما عقدت جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي بين بلادنا وكل من الولايات المتحدة واوكرانيا وهندوراس والسلفادور تم خلالها مناقشة العروض والطلبات الخاصة بالنفاذ للأسواق بالنسبة للسلع ومحاولة تقريب وجهات النظر بهذا الشأن بالصورة التي تساعد على إنجاز هذه المفاوضات تمهيدا للتوقيع على اتفاقيات ثنائية مع هذه الدول في أقرب وقت ممكن.

ديسمبر 2010:
عقدت بجنيف الجولة الأخيرة من المفاوضات الثنائية بين بلادنا والولايات المتحدة تم خلالها التوقيع بصورة نهائية بين الطرفين على الاتفاقية الثنائية لنفاذ السلع والخدمات للأسواق، بعد مفاوضات استمرت لفترة خمس سنوات ابتداء من عام 2005م، كما تم عقد جولة مباحثات غير رسمية مع أعضاء فريق العمل الخاص بانضمام اليمن للمنظمة تم خلالها تحقيق تقدم كبير في مراجعة مسودة تقرير فريق العمل .

يناير 2011:
عقدت جولة من المفاوضات الثنائية مع الولايات المتحدة الأمريكية عن طريق الفيديو كونفرنس في صنعاء بتاريخ 19 يناير 2011م تم خلالها مناقشة القضايا محل التفاوض بين الجانبين والتي لم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بشأنها وفي مقدمتها بعض الجوانب المتعلقة بالملكية الفكرية، حيث تم إحراز تقدم كبير خلال هذه المفاوضات حول هذه القضايا والتوصل إلى توافق حول صيغ الالتزامات. وبذلك تكون بلادنا قد استكملت مفاوضاتها مع الجانب الأمريكي حول قضايا الملكية الفكرية ولم يتبق سوى فقرة التزام واحدة يجري حاليا تبادل الآراء حولها بهدف التوصل إلى توافق حول الصياغة النهائية للغة الالتزام لهذه الفقرة.
كما جرى التفاوض حول موضوع دعم الصادرات غير الزراعية حيث أبدى الجانب الأمريكي تفهما لمنح اليمن الحق في الاحتفاظ باستخدام الدعم للصادرات غير الزراعية، ويعد ذلك تقدما كبيرا عن الموقف الأمريكي السابق الذي كان يطالب بالغاها.
وفيما يتعلق برسوم القنصليات التي يتم تحصيلها من قبل السفارات اليمنية في الخارج، الخاصة بتعميد شهادات المنشأ للسلع المستوردة والفواتير التجارية تمسك الجانب اليمني بموقفه المتمثل في أن الهدف الرئيسي من هذه الرسوم ليس فقط أن هذه الرسوم تعكس تكلفة الخدمة المقدمة بل أنها تعد وسيلة للتعرف على مصدر الغش والتزوير بالنسبة للسلع المستوردة وتحديد مصدرها، إلا أن الجانب الأمريكي أبدى قليل من التفهم حيال ذلك. وجرى أيضا مناقشة موضوع الفحص قبل الشحن ووعد الجانب الأمريكي بأنه سيرسل مقترحات جديدة لفقرات الالتزامات حول موضوع رسوم القنصليات والفحص قبل الشحن لاستكمال مناقشتها مع الجانب اليمني.

أبريل 2011:
ناقشت لجنة السياسات العامة للتفاوض مع منظمة التجارة العالمية في اجتماعها المنعقد يوم السبت الموافق 23 ابريل 2011م برئاسة دولة الأخ/ د. علي محمد مجور –رئيس مجلس الوزراء– رئيس لجنة السياسات العامة للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية عددا من الموضوعات في مقدمتها آخر المستجدات في مسيرة مفاوضات انضمام اليمن للمنظمة حيث أحيطت اللجنة بما تم اتخاذه من خطوات في سبيل الانضمام للمنظمة منذ اجتماع اللجنة في أغسطس 2010م سواء فيما يتعلق بالمفاوضات الثنائية أو متعددة الأطراف. كما أحيط الاجتماع بتطور المفاوضات الثنائية بين بلادنا وأوكرانيا حول نفاذ السلع للأسواق والعقبات التي تقف أمام تقدُم هذه المفاوضات وطرق التغلب عليها للدفع بها إلى مراحلها الأخيرة بهدف استكمال التوقيع على الاتفاق الثنائي بين بلادنا وأوكرانيا. وناقش الاجتماع آخر موضوع على طاولة المفاوضات على المستوى المتعدد الأطراف بين بلادنا والولايات المتحدة وهو موضوع التصديقات القنصلية على الوثائق التجارية (شهادة المنشأ والفواتير التجارية) للسلع المستوردة. وأحيطت اللجنة علماً بالقوانين التي أقرها مجلس النواب وصدرت بقرارات جمهورية وعددها إثنى عشر تشريعاً مابين قوانين وتعديلات مواد قوانين والقرارات التشريعية وعددها خمسة وتلك التي مازالت معروضة على مجلس النواب وعددها مشروعين لتعديل مواد قوانين (مشروع تعديل المادة 53من القانون رقم 40 لسنة 1992م بشأن تنظيم حمل الأسلحة النارية والذخائر والاتجار بها، ومشروع تعديل المادتين 5،6 من القانون رقم 41 لسنة 2005م بشأن التعريفة الجمركية، ومشروع قانون جديد، حق المؤلف والحقوق المجاورة، وكذا مشروع تعديل قرار رئيس مجلس الوزراء رقم (333) لعام 2004م بشأن لائحة تنظيم صناعة وتجارة الأدوية.
وقد أقرت اللجنة في ختام اجتماعها الإجراءات اللازم اتخاذها حيال كل موضوع من هذه الموضوعات حيث تم تكليف فريق مفاوض برئاسة وزير الصناعة والتجارة وعضوية وزارة الخارجية ومصلحة الجمارك بالتواصل مع الجانب الأوكراني وبحث إمكانية زيارة الفريق المفاوض إلى العاصمة الأوكرانية وموافاة لجنة السياسات العامة للتفاوض مع المنظمة بما يتم التوصل إليه مع الجانب الأوكراني بهذا الخصوص.

مايو  2012:
عقد اجتماع فريق العمل التاسع وعلى هامش هذا الاجتماع تم عقد جولة من المفاوضات على المستوى الثنائي مع اوكرانيا لمحاولة التوصل إلى اتفاق ثنائي حول نفاذ السلع للاسواق.

يوليو 2012:
واصل فريق التفاوض اليمني مفاوضات الانضمام للمنظمة مع أعضاء المنظمة خلال شهر يوليو 2012 في مقر المنظمة بجنيف على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف حيث تم عقد اجتماع لفريق العمل العاشر تم خلاله احراز تقدم كبير على المستوى المتعدد الأطراف نتج عنه استكمال الاجابة على جميع الاسئلة المقدمة من أعضاء المنظمة والتزام اعضاء المنظمة بعدم تقديم أي أسئلة جديدة واعتبار ذلك بمثابة اعلان عن نهاية المفاوضات على المستوى المتعدد الأطراف.
وعلى هامش هذا الاجتماع تواصلت المفاوضات الثنائية مع الجانب الاوكراني حول نفاذ السلع للاسواق تم  خلالها التوصل لاتفاق مبدئي بين الجانبين.

ديسمبر 2012:
تم توزيع مسودة تقرير فريق العمل بصورته النهائية على أعضاء المنظمة تمهيدا لعقد الاجتماع الأخير لفريق العمل الذي سيتم خلاله اقرار مسودة التقرير بصورته النهائية والاعلان عن استكمال عملية انضمام اليمن للمنظمة،وذلك في حالة استكمال المفاوضات الثنائية بين بلادنا وأوكرانيا التي لم تستكمل بعد نتيجة الطلبات المتشددة للجانب الأوكراني في مجال نفاذ السلع للأسوق.

21 مارس 2013:
تواصلت المفاوضات الثنائية لنفاذ السلع للاسواق مع اوكرانيا خلال شهر مارس 2013 تم خلالها التوصل لاتفاق نهائي بين اليمن واوكرانيا على ان يتم التوقيع على الاتفاق الثنائي قبل الاجتماع الحادي عشر والاخير لفريق العمل الخاص بانضمام اليمن للمنظمة، وبذلك تكون اليمن قد اختتمت مفاوضاتها على المستوى الثنائي مع اعضاء المنظمة.

5 سبتمبر 2013:
قامت سكرتارية المنظمة بتوزيع جداول السلع المدمجة وكذا جداول الخدمات على اعضاء المنظمة وكذا للجانب اليمني لغرض مراجعتها بصورتها النهائية تمهيدا لعرضها على الاجتماع الاخير لفريق العمل لاقرارها. وتم مراجعة هذه الجداول مع سكرتارية المنظمة واعضاء المنظمة الموقعين على اتفاقيات ثنائية مع اليمن كما تم عقد اجتماع خاص للمراجعة النهائية لهذه الجداول بتاريخ 18 ديسمبر 2013 لم تبدي خلاله هذه الدول اي ملاحظات حول هذه الجداول واعربت عن تاييدها لعرض الحزمة الكاملة لليمن على الاجتماع الاخير لفريق العمل لاقرارها.

26 سبتمبر 2013:
تم التوقيع على الاتفاقية الثنائية بين اليمن واوكرانيا وعقد الاجتماع الحادي عشر والاخير لفريق العمل الذي تم خلاله الاقرار المبدئي لحزمة انضمام اليمن للمنظمة على ان يتم عرضها على المؤتمر الوزاري التاسع للمنظمة المقرر انعقاده في بالي- اندونيسيا- خلال الفترة 3-4 ديسمبر 2013م ليتم خلاله اقرار هذه الحزمة بصورتها النهائية والتوقيع على بروتوكول انضمام اليمن للمنظمة.

4 ديسمبر 2013:
اقر المؤتمر الوزاري التاسع للمنظمة المنعقد في بالي- اندونيسيا- حزمة انضمام اليمن الى منظمة التجارة العالمية كما تم التوقيع على بروتوكول انضمام اليمن للمنظمة، على ان تلتزم اليمن باقرار هذه الحزمة وابلاغ المنظمة بذلك وفقا للادوات القانونية المحددة لذلك خلال فترة ستة اشهر ابتداءا من 4 ديسمبر2013 حتى 4 يونيو 2014.

 

}