Facebook

Twitter

YouTube

EOSC

وزير النقل : خمسة مليارات و856 مليون دولار خسائر قطاع النقل بسبب العدوان

أعلن وزير النقل زكريا الشامي، أن دول تحالف العدوان ألحقت على مدى خمس سنوات أضراراً كبيرة وخسائر مباشرة وغير مباشرة على قطاعات النقل بلغت قيمتها خمسة مليارات و856 مليون دولار بحسب المؤشرات الأولية.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بصنعاء بمناسبة اليوم الوطني للصمود تحت شعار (خمسة أعوام من البطولة والصمود في مواجهة العدوان)، بحضور وكلاء الوزارة لقطاع النقل الجوي عبدالله العنسي والشؤون البحرية والموانئ خالد النمر والشؤون المالية والإدارية عادل المداني ورئيسي هيئتي الطيران المدني والأرصاد الدكتور محمد عبدالقادر وتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي والقائم بأعمال الخطوط الجوية اليمنية عبدالملك مطهر ونائب رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية يحيى شرف الدين ووكيل الهيئة العامة للطيران المدني رائد جبل ومدير عام مطار صنعاء الدولي خالد الشايف.

وأكد وزير النقل أن الوزارة والهيئات والمؤسسات التابعة لها ستشهد في العام السادس مزيداً من الصمود و الثبات والبناء وتحقيق الإنجازات على أرض الواقع في قطاعات النقل المختلفة بما يسهم في تطوير وإنعاش الاقتصاد الوطني.

وأوضح أن الخسائر المباشرة وغير المباشرة لقطاع الطيران المدني والأرصاد قدرت بأربعة مليارات و725 مليون دولار في حين قدرت أضرار وخسائر مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية بـ 955 مليون دولار.

وفيما يخص الأضرار والخسائر التي لحقت بقطاع النقل البري، بين الشامي أنها بلغت 176 مليون دولار وفقاً لتقديرات الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري بالإضافة إلى الخسائر في الأرواح وفرض الحصار الجائر جواً وبحراً وبراً الأمر الذي أدى إلى كارثة إنسانية هي الأسوأ في العالم بحسب تقارير الأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

وأشار وزير النقل إلى أن طائرات تحالف العدوان بدأت باستهداف ممنهج لقطاعات النقل المختلفة منذ أول لحظة لعملياتها العدوانية على المطارات المدنية و الموانئ البحرية والبرية في انتهاك سافر لكافة القوانين والمعاهدات والمواثيق الدولية وفي مقدمتها اتفاقية شيكاغوا الدولية.

وذكر أن ألفاً و 825 يوماً من العدوان المستمر شكّل لدى قيادة وكوادر وهيئات ومؤسسات قطاعات النقل جبهة صمود حقيقية أفشلت كل أهداف ومخططات دول تحالف العدوان الرامية إلى إحداث شلل تام لهذا القطاع الحيوي وعزل اليمن عن العالم ومضاعفة معاناة الشعب.

وأكد وزير النقل أن الكوادر الفنية والمهنية في وزارة النقل والهيئات والمؤسسات التابعة لها استطاعت وبكفائة فنية عالية إعادة الجاهزية الفنية لهذه المنشآت بعد كل عملية استهداف تقوم بها مقاتلات دول تحالف العدوان.

ولفت إلى ما تم تحقيقه من إنجازات ميدانية من خلال استعادة الجاهزية الفنية والتشغيلية لكافة قطاعات النقل والاستمرار في تقديم خدماتها وتأدية المهام والمسئوليات المناطة بها.

وعبر وزير النقل عن الشكر لكافة موظفي وزارة النقل والهيئات والمؤسسات التابعة لها على الصمود الأسطوري وتحمل مسئوليتهم الوطنية في مواجهة العدوان ومشاريعه التدميرية.
المصدر: موقع 26 سبتمبر

  • آذار 29, 2020

Top