Facebook

Twitter

YouTube

EOSC

9 مليارات دولار خسائر البورصة المصرية 2015

 تراجعت مؤشرات بورصة مصر بنحو جماعي خلال عام 2015، وخسر رأسمالها السوقي أكثر من 70.2 مليار جنيه (8.97 مليارات دولار).

وخسر المؤشر الرئيسي «إيجي أكس 30» نحو 21.5 % من قيمته أي ما يُعادل 1920.57 نقطة ليصل إلى 7006.01 نقاط، انخفاضاً من 8926.58 نقطة في نهاية 2014.

وقال رئيس قسم التحليل الفني لدى شركة الجذور لتداول الأوراق المالية، سامح غريب على الرغم من ارتفاع المؤشر الثلاثيني في آخر جلسات هذا العام، إلا أنه أنهى عام 2015 على تراجع كبير، إذ بدأ المؤشر العام عند مستوى 8926 نقطة وأنهى تعاملات العام عند مستوى 7006 نقاط منخفضاً بنسبة 21.51 %.

وأضاف: هذا التراجع لا يعبر أيضاً على كل ما فقده المؤشر الرئيسي، حيث إنه ارتفع خلال تعاملات العام لمستوى 10066 نقطة في شهر فبراير (وهو أعلى مستوى يصل له المؤشر منذ منتصف عام 2008)، لينخفض بعدها حتى وصل لمستوى 6300 نقطة فاقداً حوالي 5234 نقطة وبنسبة 52 % من قيمته.

الصغيرة والمتوسطة

وهبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة «إيجي أكس 70» خلال 2015، بنسبة 33 % بما يُعادل 186.74 نقطة إلى 378.69 نقطة مقابل 565.43 نقطة بنهاية العام السابق.

وتراجع مؤشر «إيجي إكس 100» بنحو 299.89 نقطة بنسبة 27.5 % عند مستوى 790.57 نقطة، منخفضاً من 1090.46 نقطة في نهاية 2014. وتراجع مؤشر «إيجي إكس 50 متساوي الأوزان» بنسبة 33.27 % أو ما يُعادل 598.51 نقطة عند 1200.54 نقطة، متراجعاً من 1799.05 نقطة بنهاية 2014.

تداولات الأسبوع

وكانت مؤشرات البورصة المصرية ارتفعت خلال تداولات الأسبوع، وربح رأس المال السوقي نحو 3.78 مليارات جنيه (483.3 مليون دولار)، ليغلق عند 429.79 مليار جنيه، مقابل 426 مليار جنيه إغلاق الأسبوع السابق بدعم من مشتريات المصريين.

وارتفع المؤشر الرئيسي «إيجي إكس 30» بنسبة 2.84 % رابحاً نحو 193.36 نقطة، ليغلق عند مستوى 7006.01 نقاط، مقابل مستوى 6812.65 نقطة.

وصعد مؤشر «إيجي إكس 70» بنسبة 1.89 % أو ما يعادل 7.06 نقاط عند مستوى 378.69 نقطة، مقابل 371.63 نقطة الأسبوع السابق.

توقعات العام

وعن توقعات العام الجديد، قال سامح غريب، إن المؤشر الثلاثيني سيظل في اتجاه هابط على المدى المتوسط، لكنه على المدى البعيد سيتمكن من تعويض الخسائر. ومن ناحية القطاعات المرشحة للصعود في العام الجديد، قال «قطاع البنوك (وبالأخص سهم بنك التجاري الدولي) مرجح لاستمرار الصعود خلال العام الجديد، بالإضافة لقطاع الخدمات المالية وقطاع العقارات».

وتابع: بمقارنة حركة المؤشر المصري وباقي المؤشرات العربية نجد أنه الأقل أداءً مقارنة بأداء باقي الأسواق العربية، تراجع سوق دبي بنسبة 16.51 %، فيما هبط السوق السعودي والكويتي بنسبة 17.04 % و14.08 % على الترتيب.

 

المصدر: Rodexo

 

  • كانون2 03, 2016

Top