Facebook

Twitter

YouTube

EOSC

قلق سعودي من فقدان ارصدة في اميركا تقدر بــ 2.2 ترليون دولار بسبب قانون “جاستا “

ابدى سياسيون ورجال مال سعوديون قلقهم من امكان فقدان السعودية ارصدة مالية كبيرة مودعة في المصارف الاميركيه تبلغ حوالي 2.2 ترليون دولار، بعدما صارت خاضعة لخطر التجميد جراء قانون ” العدالة ضد داعمي الإرهاب” أو ما عرف اختصارا باسم قانون ” جاستا” الذي يتيح رفع دعاوى قضائية ضد النظام السعودي تتيح تعويضات مالية كبيرة لضحايا هجمات 11 سبتمبر الارهابية.

وتلقى محامون اميركييون آلاف الدعاوى  القضائية من اهالي ضحايا هجمات سبتمبر بعدما اسقط الكونغرس الأميركي الفيتو الرئاسي الذي كان اقره الرئيس باراك اوباما بهدف تعطيل العمل بالقانون، وكلها تطالب بتعويضات من النظام السعودي تصل إلى حوالي ترليوني دولار.

وطبقا لمحامين اميركيين فإن التعويضات لن تطال فقط القتلى والجرحى الذين سقطوا في الهجمات الإرهاب بل ستشمل الضحايا الذين تعرضوا لآثار نفسية جراء الهجمات الإرهابية التي استهدفت في العام 2011 برجي مركز التجارة العالمي ومبنى البنتاجون وكشفت التحقيقات أن 17 من منفذيها كانوا يحملون الجنسية السعودية. كما تتهم نتائج التحقيقات امراء من العائلة السعودية الحاكمة بالضلوع في تمويل وتجنيد عدد من الإرهابيين  المنفذين لهجمات سبتمبر، ما يضع امراء العائلة السعودية الحاكمة لأول مرة تحت طائلة الملاحقة القضائية.

 

المصدر: المستقبل

 

  • تشرين1 01, 2016

Top